الرئيسية | الوطني | 28/06/2019 12:08:00

بوجدور:ملف الانعاش الوطني وصمت الجهات المسؤولة

بعد أن  راكمو ثروة من خلال نصبهم على العديد من ساكنة بوجدور في ملف الانعاش الوطني فر الثلاتة الاشخاص (محمدو.ل) ( ربيعة .شل)( جيلبنة .م) فرو خارج الإقليم ومنهم من غادر التراب الوطني نحو موريتان هروبا من المتابعة القضائية  ويعد احد المستشارين الجماعيين أخطر نصاب من بين المجموعة والذي يعد ضحاياه بالمئات حيت تم مؤخرا القاء القبض عليه بسبب شيك بدون رصيد قيمته 180.000 درهم كان قد سلمه لبعض الضحايا من داخل بوجدور ليتم الافراج عنه بعد أن تدخلت بعض الجهات لتسديد قيمة الشيك .في حين لازال العديد من الضحايا بنتظرون خصوصا وأنهم ليس بحوزتهم أي شيك يحمي مصالحهم

وتجدر  الاشارة أن المسمى محمدو قد أغلقت في وجهه الحدود من طرف النيابة العامة كما انه تحت المراقبة القضائية ما يستوجب عليه الحضور كل مرة لمخفر الشرطة للتوقيع في دفتر المراقبة بإحدى المدن الداخلية بعد أن كان يوقع ببوجدور هذا وقد قرر مجموعة من الاشخاص ارسال شكاية للجهات المعنية لوصع حد لهذه المهزلة التي طالت العديد من الارامل والمعاقين بالاقليم

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض: