الرئيسية | الدولي | 12/12/2016 20:31:00

جمعية رجال الأعمال الفلسطينية تدين وتستنكر حادثة تفجير كنيسة في مجمع الكاتدرائية القبطية في مصر

image

غزة/خاص

استنكرت جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين في قطاع غزة حادثة التفجير الأليمة التي تعرضت لها كنيسة في مجمع الكاتدرائية القبطية المرقسية والتي يوجد بها مقر البابا في العاصمة المصرية مصر, وأدت إلى ارتقاء عدد من الشهداء والجرحى.

ودان رئيس الجمعية السيد علي الحايك, الحادثة الأليمة, وأكد على أن الإرهاب لا دين له, وأن مصر عظيمة بقيادتها وشعبها وجيشها القوي, موضحًا أن ما حصل يأتي في ظل التآمر على نجاح الخطوات التي تتضمن رؤية الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لبناء ونهضة مصر.

وأوضح أن الشعب الفلسطيني بكافة قواه وفصائله وقياداته يستنكرون ما حدث اليوم لمصر من حادثة أليمة, مشيرًا إلى أنها أفجعت الجميع, داعيًا أن يحفظ الله مصر قيادة وشعبًا وجيشًا.

وشدَّد على عمق العلاقة بين الشعبين الشقيقين, مثمنًا دور مصر الكبير في احتضانها للقضية الفلسطينية والشعب منذ فجر التاريخ, فضلًا عن عمق العلاقات التاريخية بين البلدين.

وأشار إلى أن دماء شهداء الجيش المصري الذين حاربوا دفاعًا عن فلسطين لازالت تنبض بالحياة, مبينًا أن أضرحة الشهداء أعلامًا وشواهد تُؤكد على عظمة ودور الشعب المصري تجاه أشقائه في فلسطين.

يُذكر أنَّ التلفزيون المصري أعلن اليوم الأحد عن ارتقاء خمسة وعشرون شخصا على الأقل واصابة العشرات, في انفجار داخل كنيسة بمجمع الكاتدرائية المرقسية مقر بابا الأقباط الأرثوذكس في القاهرة. 

 

 

 

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أخبار عاجلة

مدينة بوجدور.. عطالة شباب متفاقمة أمام مؤهلات مهدورة

المشجع العالمي محمود يتعرض للتهميش في بوجدور

مهرجان بوجدور..البداية ارتباك.. و المخفي ميزانية بطعم التعتيم

كُتّاب وآراء