الرئيسية | الوطني | 15/07/2017 02:27:00

حرمة المسجد تنتهك والملحقة الادارية 64 مبروكة في دار غفلون+صور

image

إن هذا لمنكر، نعم هو المنكر بعينه وأمه وأبيه، أين إحترام المقدسات الدينية للمملكة، شاحنات وعربات مجرور

بحيوانات أو أشخاص، ممتلئة عن آخرها بالفواكه والخضروات متالصة في ساحة تابعة لمسجد المحسنين بحي كوزيمار (مبروكة) التي تؤدى فيها صلاة الجمعة وهي ساحة رئيسية بدونها لا يمكن أن تصلى صلاة الجمعة بالله عليك كيف ستقام هذه الصلاة وكيف سنسمع الخطبة والضجيج يتعالى هنا وهناك أما نهيق الحمير فحدث ولا حرج كأننا نتواجد بسوق لبيع الحمير والبغال….فلا أحد يحرك ساكنة لا من جهة الساكنة لأنها خائفة من الحالة التي يكون عليها البائعين ( تشرد-سكر-شغب-اصحاب سوابق. ..) هنا يأتي دور السلطات المحلية في شخص الأعوان ورئيس الملحقة الإدارية 64 فعجبا ثم عجبا لهؤلاء كل منغمس في سباته لا حركة ولا عمل داخل الأحياء السكنية إذ بهذا ساد الظلم والفساد والشغب والطغيان ولا أحد يستطيع أن يكف بأس هؤلاء الباعة وبهذا البيع العشوائي أصبحت الساحة مرتع ومجمع للنفايات والأوبئة ومنه يأتي كذلك غياب شركة سيطا المسؤولة عن النظافة وجمع النفايات والقمامات…….أما سيد عامل عمالة مقاطعات مولاي رشيد سيدي عثمان فلا يدري ما يقع وما يجري داخل تراب منطقته …….. لكم الصور بعين المكان ومنه أريد أن أكد على أن الصور حقيقة وليست مفبركة ولا وهمية ولدي أدلة وشهود عيان على ما يدور وسط هذه الساحة

boum2

boum3

boum4

 

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض: